ميسي يقود مفاوضات برشلونة لخطف نيمار.. وغضب في باريس

15

يعد البرازيلي الموهوب نيمار لاعب فريق باريس سان جيرمان الفرنسي هدفاً مهماً لنادي برشلونة الإسباني وقد لجأ مسؤولو البارسا إلى ميسي لإقناعه بالعودة.

منذ أكثر من موسمين، ونادي برشلونةالإسباني، يسعى إلى استعادة لاعبه السابق الموهوب البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، إلى صفوفه مرة آخرى، في ظل تراجع أداء الفريق الكتالوني، وحاجته من جديد إلى اللاعب البرازيلي من أجل استعادة ثنائية ميسي ونيمار من جديد.

وطلب قائد نادي برشلونة الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي منذ إدارة النادي خلال الفترة الماضية أكثر من مرة، حسم صفقة نيمار، إلا أن الظروف المادية التي يعاني منها النادي الكتالوني، فضلاً عن مبالغة باريس سان جيرمان في مقابل بيعه، حالا دون إتمام الصفقة.

ومع عودة خوان لابورتا إلى رئاسة نادي برشلونة من جديد في الشهر الماضي، عادت بقوة أحلام الفريق الكتالوني وجماهيره في عودة نيمار، خاصة في ظل رغبة لابورتا في بناء الفريق من جديد بشكل قوي ليكون قادراً على المنافسة في البطولات.

كما إن نجاح لابورتا في حسم صفقة نيمار سيكون بمثابة تعزيز كبير لمحاولاته في الإبقاء على ميسي، حيث سيتراجع اللاعب الأرجنتيني حينذاك عن فكرة الرحيل.

وكشفت صحيفة «ليكيب» الفرنسية في تقرير لها اليوم الاثنين 12 أبريل 2021، عن أن برشلونة يواصل التفاوض بشكل سري غير معلن مع نيمار، ويواصل إرسال إشارات له من أجل عودته من جديد إلى قلعة كامب نو.

وأوضحت الصحيفة أن برشلونة حالياً لجأ إلى قائده ليونيل ميسي الذي تربطه علاقة جيدة مع نيمار من أجل إنهاء صفلقة اللاعب البرازيلي، حيث قالت الصحيفة في تقريرها إن ميسي يتواصل يوميا مع نيمار لإقناعه بالعودة.

وأضافت الصحيفة حسب موقع “الاس” الرياضي أن هناك حالة من الغضب الشديد في قلعة «حديقة الأمراء» وبين مسؤولي نادي باريس سان جيرمان، مما يقوم به برشلونة، ولكنهم في الوقت نفسه لديهم ثقة كبيرة في أن نيمار باقٍ وسيقوم بتجديد عقده مع بطل الدوري الفرنسي قريباً.

واختتمت «ليكيب» بأنه هناك صعوية كبيرة في حسم برشلونة لصفقة اللاعب في الفترة الحالية خاصة في ظل الأزمة المالية التي يعاني منها برشلونة، والمقابل الكبير الذي من المنتظر أن يطلبه برشلونة لبيع اللاعب، ولذا لن يكون أمام برشلونة سوى طريقين للحصول على توقيع نيمار، إما بانتظار نهاية عقده في يونيو 2022، أن عن طريق صفقة مقايضة تضم مقابل مالي وعدداً من لاعبي برشلونة الحاليين. الجدير بالذكر أن نيمار كان قد رحل عن برشلونة في صيف عام 2017 إلى باريس سان جيرمان مقابل 222 مليون يورو، في أكبر صفقة في تاريخ كرة القدم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.