“فاجأنا البرد القارس” .. على الطريقة السورية تقنين كهربائي يغطي ثاني أكبر ولاية أمريكية 

38

لأول مرة منذ عقد من الزمن، تعاني الملايين من الأسر في تكساس من انقطاع التيار الكهربائي، تزامنا مع موجة برودة غير مسبوقة أحدثت فوضى في مراكز الطاقة الأمريكية.

وظلت أكبر المدن من هيوستن إلى سان أنطونيو دون كهرباء لساعة من الزمن في كل انقطاع، حسبما أفادت وكالة “بلومبيرغ”.

وقال بيل ماغنس، المدير التنفيذي لشركة “إيركوت”، المشغلة لشبكة الكهرباء في الولاية.فاجأ البرد القارس سوق الكهرباء اللامركزية في تكساس على حين غرة، رغم التنبيه قبل أسبوع حول البرودة المرتفعة الوشيكة من دائرة الأرصاد الجوية الوطنية الأمريكية.

وتتوقع شركة “إيركوت” أن يصل الطلب على الطاقة إلى أعلى مستوى له على الإطلاق، محطما بذلك الرقم القياسي المسجل خلال موجة الحر الصيفية في عام 2019.

هذه هي أول حالات انقطاع للتيار الكهربائي بسبب الطقس البارد منذ عام 2011، وعادة ما تحدث طفرات في الطلب على الكهرباء خلال الصيف في تكساس عندما يرتفع استخدام مكيفات الهواء.

وتسببت الأزمة في فقدان الشبكة 30 جيجاوات من القدرة الإنتاجية، في وقت تخضع فيه العديد من المحطات للصيانة، مما يترك الشبكة أكثر تعرضا للضغط خلال الارتفاعات الكبيرة غير المعتادة في الطلب.

تم تجاوز نحو 800 رقم قياسي يومي لدرجات الحرارة الباردة في، الأسبوع الماضي، حيث اندفعت عاصفة قطبية على طول الطريق إلى خليج المكسيك. كانت أجزاء من تكساس أكثر برودة من ألاسكا، وفقا لخدمة الأرصاد الجوية الوطنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.