أم فرنسية تلد طفلا بنجاح من رحم مزروع

14

أثارت سيدة فرنسية الجدل في الأوساط الطبية في باريس بعد إعلان مستشفى فرنسية نجاح عملية الولادة الخاصة بها و إنجابها طفل بعد زرعها رحم .

وفقا للوكالة الفرنسية فـإن مستشفى في منطقة سورين أعلنت عن ولادة طفل بعد زرع والدته رحم، وأكد أن الأم و الطفل في حالة جيدة بعد نجاح أول عملية ولادة لسيدة تزرع رحم .

وقال الطبيب الذي أجرى عملية الولادة أن السيدة قامت بزرع رحم في عام 2019، وكانت نسبة النجاح للعملية ليست كبيرة إلا ان السيدة ذات الـ 36 عاما قررت أن تغامر بحياتها في سبيل الإنجاب .

يشار الى أن السيدة التي لم تشر الوكالة الى اسمها ، استعانت ، برحم سيدة خمسينية حية قبل اجراء العملية ، و بعد نجاحها أصبحت السيدة الثلاثينية التي قامت بتلك العملية مصدر إلهام لسيدات قمن باستئصال رحمهن.

ووفقا لموقع سيدتي فإنها ليست هذه أول حالة لسيدة تلد طفلا من رحم مزروع، فقد سبق أن تم الإعلان عن أول ولادة  بنجاح بعد عملية زراعة الرحم من متبرعة حية، في عام 2014 بالسويد، وكان هناك 10 أخريات ولدن بنفس الطريقة منذ ذلك الحين.

لكن هناك نساء  بحاجة إلى عمليات زراعة  أكبر بكثير من وجود متبرعات أحياء محتملات، لذلك أراد الأطباء معرفة إن كان الإجراء يمكن أن ينجح باستخدام رحم امرأة ماتت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.